?

Log in

No account? Create an account

Previous Entry

النظر الى وضع في سورية – وليس بعيون

“Euronews” 




на русском языке - http://rezistenta.info/news/608-siriya.html

من يوم 21  إلى 25 أبريل/ نيسان تم في اطار بعثة السلام الزيارة التي قام بها ممثلو أحزاب وتنظيمات سياسية من روسيا، البرازيل، ايطاليا، كوبا، فنزويلا ومولدوفا وغيرهم في سوريا هدفا على معرفة حقيقة ما يجري في هذا البلد، فليس الصورة التي تعرض  وسائل الاعلام تحت سيطرة الامبريالية  ليلا ونهارا

في الطائرة من القاهرة الى دمشق نجد ان نصف المقاعد خالية ويصبح واضحا ان هذا بسبب دعاية قنوات غربية وتقول ان هناك حرب في سورية وهناك الصراع بين السلطة والمعارضة "السلمية". ولكنه مؤخر عدد كبير جدا من السياح من  جميع أنحاء العالم وصلوا في هذه المدينة القديمة. في الساعة الثالثة ليلا الطريق من المطار الى دمشق مضيئة أفضل من ساحتنا المركزية ولا أقول عن أفضلية الرصيف

خلال الطريق نرى مركزا حراسة ولكن العسكريون لا يستوقفوننا وواحد من المركزين قريب من مكان الهجوم الإرهابي الأخير. وعلى الرغم من الليل العميق،هناك كثير من الناس يمشون في المدينة، وعددهم أكثر مما نجد في كيشينيف السلمية. في الصباح سألت صديقي السوري عن سبب افراغ الشوارع في النهار. بالليل كان عدد الناس أكثر بكثير! وقال صديقي ان كان ذلك اليوم يوم الجمعة وهو يوم العطلة وأغلبية الناس في الحامع ويستريحون وسيدخلون الى الشوارع في المساء. وهذا صحيح!  إلى الساعة السابعة مساء تملأ الشوارع بالسوريين السلميين والهادئين




واقترح رفيقي التي يعرف اللغة الروسية بشكل مقبولة النزهة . عرفت انه يعمل في مصنع سجق، وهو المسؤول عن سلامة البيئة وراتبه حوالي 700 دولار، وذلك في مبدأ ليس سيئا حسابا  الأسعار التي عموما اقل من الأسعار في بلدنا

وأسمع الشعارات بصوت عالي وأطلب من صديقي ان نذهب الى جانبنسمع منه الأصوات. لاحظنا طابور الشباب الزين رددوا الشعارات المؤيدة للرئيس مشيا وحمل احدهم العلم الروسي. اليوم يؤمن ويأمل الشعب السوري على دعم روسيا ويجب عليها كأعتقد ان تكون ثابتة في مجلس الأمن الدولي لمنع التدخل للامبريالية في الشؤون الداخلية لسوريا

وبعد قليل لفت رفيقي اهتمامي الى موظف شرطة المرور الذي يعمل بالرغم من انه في معاش التقاعد خلال 10 سنوات. ويواصل العمل وليس بسبب نقص المال ولكن بسبب حبه الى عملهز وتعرف كل دمشق عن رجال الشرطة هذا. وهو يعرف تقريبا جميع السيارات وسائقيها. ولاحقا أقتنع بان هذا حقيقة.





وفي المساء اقترح الأصدقاء على زيارة احد من اماكن منكوب بعملية ارهابية. بعد وصولنا اندهشت من قسوة مرتزقة مع ان لا اعرف ان يمكنني ان اسمهم مرتزقة. وحسب احاديث شاهدو عيان لهذا العمل الإرهابي قبض سكان الأحياء المدمرة على احد من ارهابيين بعد الانفجار. وكان الناس على استعداد لابادته على ما فعل، واستجابة عليهم ضحك وابتسم. وليس من الصعب أن نفهم أنه كان تحت تأثير بعض المؤثرات العقلية التي تقمع العقل وتحول الانسان الى الاداة ويجعله ان يفعل أي عنف، ولا يمكن الشخص العادي  عمل اي شيء مثل ذلك (دمر انفجار سيارة ما يقرب من ثلث هذا الحي، وهناك مقتل وجرح  من مدنيين). ونذكر بان الارهابيين في ليبيا  في نفسة حالة سكر ذهلوا الى تخزين الأسلحة وضحكوا وابتسموا عندما تم إطلاق النار عليهم، فمن الواضح ان هذا الجيش من الكسالى محكوم بمنظمات غربية نفسة.

واليوم يحاولون الاعلام فرض الرأي لجميع أنحاء العالم ان هذه الكسالى والمرتزقة المهنية الزين فقدوا عملهم بعد الاستيلاء على ليبيا وانتقلوا فورا الى سوريا ، انهم المعارضة. وفي الحقيقة الوضع في سوريا مختلف. ولكنه من الصعب فوز الحرب الاعلامي ضد سوريا. لتبرير المخططات الاجرامية للامبريالية نرى كل وسائل الإعلام تحت السيطرة الامبريالية  مستخدمة. ومنها

BBC, Euronews, aljazeera

والخ. هذا هو السبب في أن هدف زيارتي هو أن أشهد  ما يحدث في سوريا بعيوني.

ودعوة من الأصحال اليوريين وزيارة الوفد الدولي اجابة الى من يقول ان سورية دولة مغلقة لا تسمح دخول الأجانب وتخفي الصورة الحقيقية لما يجدث في البلاد.

الحقيقة هي أنهم لا يريدون رؤية هذه الصورة الحقيقية ومن  مصالحهم اظهار في العالم كله لقطات  لا احد يعرف متى وأين  اتخذت وعلى يد من تم تركيبها.

ونتجه الى اكبر مستشفى ونلتقي مع الطبيب المسؤول فنعرف منه ان كل يوم عشرات الجرح من هجوم  المرتزقة يصلون الى المستشفة. وليس بين المصاب العسكريين فقط بل هناك المدنيين أيضا. وحدثت مع أحدهم فقال ان في مدينته السكان نفسهم شكلوا المجموعات لحماية منازلهم من مرتزقة ينظمون مباريات، يختطفون ويقتلون الناس. وحدث انه  كان يجلس مع ثلاثة جيرانه في المساء على سقيفة باب المنزل وفجأة قادت سيارة جيب سوداء بسرعة عالية وأطلق نار من من نوافذها اليهم.  وأصيب أنا وجيراني، لكننا أحياء لحسن الحظ.



ينبغي ملاحظة أنه أعمال مثل ذلك يتم كثيرا ما من قبل المرتزقة هدفا تخويف السكان المدنيينالزين يدعمون قيادة البلاد.

كانت هناك حالات اختطاف المدنيين والعسكريين وطالب الخاطفون منهم بيانات عامة ضد قيادة البلاد (تصوير على الكاميرا). ومطلوب منهم عبور الحدود كللاجئين، أو على غير ذلك  سيكون قتلا رميا بالرصاص.

وبالنسبة الطب تجدر الإشارة إلى أنه مجاني في سورية، وليس الحالة نفسها في الدول الغربية، وهذا، في رأيي، درجة اعتناء الدولة بشعبه.

بعد الحديث مع الجرحى، نذهب الى حفلة تأبينية لانتقال  أجساد الجنود القتلى لعائلاتهم.




رافق زملاء العمل عشرة توابيت مع جثث الجنود مغطاة بالعلم الوطني مع تشريفات أخيرة وتم تقديم الجثث  للأقاريبهم، وعلى وجوههم الكراهية لأولئك الذين أخذوا على حياة أبنائهم.




وتم الحديث خلال لقائنا مع المفتي عن محاولات تفريق بين ممثلي الطوائف المختلفة واستخدام هذه النزاعات لأغراضهم الخاصة. يحتاج الإمبرياليون الى حجة لدخول البلاد. يحتاجون الى شيء لتبرير جرائمهم. وكان بحث سلاح دمار شامل حجة هذه في العراق ولم وجدوها حتى الان. ويجب القول انه قبل ثلاثة اسابيع من زيارتنا قتل ابن المفتي برصاص نار عند خارجه من الجامعة. والمرتزقة المقبوضة قالوا انهم حصلوا على 600 يورو تقريبا لقتل ابن المفتي.





ورغما عن كل محاولات تفريق بين الناس على أسس دينية،  العالاقات بين مؤمنين من طوائف مختلفة سلمية جدا.وسوريا مقدسة للزعماء الدينيين، وكان في سوريا جميع الأنبياء والهدوء، وكل الزعماء الدينيين في الحاجة من الهدوء في سوريا.

وفي زيارة جامعة دمشق ادهشني بجانب جمالها وكبرها وعدد طلابها ( حوالي 400000) ادهشني رسم التعليم خلال ست سنوات وهو 36 يورو على كتب.



على سبيل المثال ثمن التعليم في جامعة جمهورية مولدوفا خلال السنة (دون أجر السكن) من 300 الى 700 يورو وفي جامعة الطب أكثر من 1000 يورو. وبعد الحديث مع طلاب ورئيس اتحاد الطلاب السوريين علمت ان أغلبية الشباب تدعم قيادة البلاد. ولم اتحدث مع طلاب مدربين بشكل محدود كما يمكن ان يفكر احد بل تحدثت مع الزين اقتربت منههم بنفسي. وموقف طلاب من الواضح: ليس لهم سببا ل الاحتجاج. وأعلن رئيس اتحاد الطلاب ان وسائل الاعلام تلاعب بعقول الناس وضرب مثالا على قوله. قالت وسائل الاعلام (

BBC, Aljazeera)

ان تم حراسة من 16 شخصا عندما في الحقيقة دخل في شوارع سورية حوالي  7 الملايين من مؤيدي النظام وذلك تقريبا جميع من يستطيع ان يمشى (الاستثناءات هي فقط أولئك الذين لا يقدرون على المشي، والأطفال، والعسكريون، وأولئك الذين كانوا في العمل).



وفي صباح اليوم ال24 نطير اللاذقية التي تقع إلى الشمال الغربي من دمشق. ونطير فوق حمص وحماة على ارتفاع ثلاثة-أربعة كيلومترات ولدينا فرصة لتبين كل المدن من السماء. وما رأيت دخان،  تفجيرات،  صواريخ الطيران،  تقول عنها قنوات بشكل شبه يومي.

واللاذقية نفسها لؤلؤ، تقع على شواطئ البحر الأبيض المتوسط وتدهش بجمالها. ونرى مرة أخرى الهدوء في المدينة وتشتغل جميع المحلات التجارية والمؤسسات،ويعني ذلك ان يجري الحياة العدية.






وأسأل أستاذ جامعة اللاذقية عن وضع اليوم وعن الوضع مؤخرا (ما رأيت أية آثار العمليات العسكرية). قال ان في البداية الجماعات المسلحة كانت في ضواحي المدينة ولكنها كانت مقبوضة بسرعة والان كل شيء هادئ.





وفي اليوم ال25 من ابريل/نيسان اجتمعنا مع نائب وزير الخارجية. ولاحظ في خطابه اسباب تدخل الغرب في الشئون الداخلية السورية بالدقة. ومن هذه الأسباب الموقف المبدئي فيما يتعلق بأسرائيل التي احتلت أراضي سوريا وموقف فيما يتعلق بفلسطين وطبعا إرادة الغرب في اقامة السيطرة الكاملة على الشرق الأوسط.

وأفاد أيضا ان قيادة الدولة تفهم ضرورة إصلاحات وعملت كثيرا في هذا الاتجاح. مثلا تم طرد موقف قيادة حزب البعث الحاكم  من الدستور وتم أصدار القانون عن تسجيل الأحزاب التي ستشارك في الانتخابات في اليوم السالع من مايو/أيار.كما رفع قانون الطوارئ والخ. ويسمح ذلك أن أقوا ان هناك تغييرات حقيقية في البلاد. وقال نائب وزير الخارجية ان خطة كوفي عنان مدعومة ومنجزة بكاملها تقريبا من جانب فيادة الدولة لكن "المعارضة" المسلحة تستمر فظائعهة وتقتل المدنيين السلميين وتقوم بالهجمات على العسكريين.



ويجب القول من أجل العدالة انني حكيت مع الذين يفكرون بشكل مختاف من الحزب الحاكم.  شاب من الحزب الشيوعي قال لي:" طبعا لا يجب علينا كشيوعيين ان ندعم قيادو الدولة ولكننا نعمل ذلك اليوم لحفظ الدولة ولمنع تدميرها من أيدي الامبرياليين. وبعدين عندما يجتنب تهديد التدخل ستستمر ان نطلب تحقيق مطالبنا بل بشكل سلمي فقط. اليوم لدينا فرصة حقيقية ان نكون في البرلمان ونحقق مشاريعنا كلها.

ولا يمكن ان نتجنب عن الوضع في الدن حيث تستمر اشتباكات بين  المرتزقة والجيش. وأغلبيتها في المدن القريبة من حدود الدولة حيث الرقابة حول الحدود و تسليم الأسلحة ونقل المرزقة من العراق وليبيا شيء صعب.

ولا يزال الوضع غير مستقر في مدينة حمص حيث الرقابة صعبة جدا بسبب موقعها الجغرافي. تصل الأسلحة نسفن من لبنان ومن اسرائيل وبعد ذلك تنقلها السيارات في المدينة نفسها. وأيضا كثير من الأسلحة والمرزقة تصل الى مدينة مباشرة عبر الحدود مع لبنان وعبر الصحراء من العراق. ولكن التوجيه لنظام كامل في هذه المدن – مسألة الوقت.

وأريد ان احدث عن كثير من الأشياء: عن لقاء مع النقابات (قتل أكثر من 100 أعضائها بسبب دعم القيادة) وعن اتصالات مع الناس العاديين. ولكنني متأكد من أننا نصدر كثير من المعلومات عن الوضع في سوريا في المستقبل القريب. وهذه المعلومات حقيقية وليس مثل ما هي نراها في

“Euronews”.

وامل ان صدق قصتي وحقائق موثقة لا تسمح لاحد ان يقول ان هذه القصة دعاية مدفوعة من جانب النظام السوري.

واريد ان اضيف من نفسي ان سوريا بلاد يجب عاى كل واحد ان يزورها ولكن مع النظر السلمي فقط!
E.V. Molot




Comments

Latest Month

May 2012
S M T W T F S
  12345
6789101112
13141516171819
20212223242526
2728293031  
Powered by LiveJournal.com
Designed by Lilia Ahner